7 أسبـ.ـاب غير متوقعة تجعلك متـ.ـعباً دائماً

كيف يمكن أن تشـ.ـعر بالتعب وما زالت عقارب الـ.ـساعة تشير إلى العاشـ.ـرة صباحا؟ لقد بدأ اليوم للتـ.ـو، ربما تتساءل كيف سـ.ـتكمل باقي اليوم وسـ.ـاعاته الطويلة وأنـ.ـت على هذه الحال.

 

إذا كنت تشـ.ـعر في لحظة صدق مع النفـ.ـس أن الشـ.ـعور بالتعب هو حالتك المعـ.ـتادة في الوجود، فأنت لسـ.ـت الوحيد. لكن ينبـ.ـغي ألا يكون هذا هو الطـ.ـبيعي ويجب ألا تستـ.ـسلم له.

تتحدث الكاتبـ.ـة ليزا بلو  عن نفسها فتـ.ـقول: أعتـ.ـقد أنني أفعل كل الأشياء المعتادة التـ.ـي يوصي بها الأطـ.ـباء.

أحصل علـ.ـى نوم جيد حوالي 8 سـ.ـاعات باسـ.ـتثناء بعض الليالي، وأمارس الريـ.ـاضة عـ.ـدة مرات في الأسـ.ـبوع،

وأتناول طـ.ـعاما صحيا جدا باسـ.ـتثناء الأوقات التـ.ـي أتناول فيها الوجبات السـ.ـريعة في حـ.ـفلات الأصدقاء. لكن مع ذلك، لم أستطع التخلص من هذا الشـ.ـعور بالخـ.ـمول واسـ.ـتنزاف كل طاقتـ.ـي.

بعد إجراء بعـ.ـض البحث، وجـ.ـدت بلو أن هناك العـ.ـديد من الأسباب التي يمكن أن تفسـ.ـر حالة التعب التي يتغاضى عنها الكثير من الناس، وتتمثل هـ.ـذه الأسبـ.ـاب فيما يأتـ.ـي:

الاستـ.ـيقاظ في الـ.ـوقت الخـ.ـطأ

تتحـ.ـدث بلو هنا عن دورات نوم الإنـ.ـسان، حيث اتضح أن للبـ.ـشر دورة نوم طبيـ.ـعية متأصلة منذ فجـ.ـر التاريخ.

عـ.ـندما ينام الإنسان يمر خلال نـ.ـومه بعدة مراحل، تمثل كل منـ.ـها دورة كاملة للنـ.ـوم، وتتمثل تلك الـ.ـمراحل في:

النـ.ـوم الخفيف، يتبعها النوم العـ.ـميق، وأخيرا حالة الأحلام، وتسـ.ـتغرق دورة النـ.ـوم الكاملة حوالي 90 دقيـ.ـقة، ويتم تكـ.ـرارها عادة عـ.ـدة مرات كل ليلة.

ووفقـ.ـا للخبراء، فإن أفضل استيـ.ـقاظ للشخص، يكون عقب نـ.ـهاية الدورة، أما إذا اسـ.ـتيقظ أثناء مرحلة النـ.ـوم العميق فإنـ.ـه ينهض من النـ.ـوم متعبا.

قلة ضـ.ـوء الشمـ.ـس

هل تعـ.ـلم أن قلة التعرض لأشـ.ـعة الشمس يمكـ.ـن أن تؤدي إلى شـ.ـعورك بمزيد من التـ.ـعب؟

يتسـ.ـبب نقص ضوء الشـ.ـمس في إنتاج عقـ.ـلك المزيد من المـ.ـيلاتونين، وهو الهرمون الذي يجـ.ـعلك تشعر بالنعاس.

يمكـ.ـن أن يساهم هذا أيضـ.ـا في نقص فيتـ.ـامين “د”، خاصة إذا كنـ.ـت تعملين داخل المنزل أو المـ.ـكتب طوال اليوم.

سـ.ـيؤدي الحصول على المـ.ـزيد من ضوء الشـ.ـمس إلى زيادة مسـ.ـتويات السيروتونين لديك، وسـ.ـيقلل أيضا من الاكتئـ.ـاب والقلق، بالإضـ.ـافة إلى منع الاضـ.ـطرابات العـ.ـاطفية الموسمية (SAD).

ولتـ.ـقليل شعورك بالـ.ـتعب ما عليك سوى الـ.ـخروج والتعرض لبـ.ـعض ضوء الشمس.

الإفـ.ـراط في الاعـ.ـتماد على مشـ.ـروبات الطاقة

هناك العـ.ـديد من المشروبات التي نسـ.ـتخدمها لتمدنا بالطاقة السـ.ـريعة، مثل القهوة ومشـ.ـروبات الطاقة والمشـ.ـروبات السكـ.ـرية الأخرى.

وقد وجـ.ـدت دراسة أجريت على البـ.ـالغين المحرومين من النوم أن أخـ.ـذ جرعة من الطـ.ـاقة يؤدي إلى تحسـ.ـينات طفيفة في الوظيـ.ـفة العقلية وحالة اليـ.ـقظة.

ومع ذلـ.ـك، في حين أن مشروبات الـ.ـطاقة هذه ستمنحك دفعة قـ.ـصيرة من الطاقة، فإنها ستـ.ـؤدي إلى شـ.ـعورك بالتعب أيضـ.ـا.

حيث إن تنـ.ـاول المشروبات المحتـ.ـوية على الكافيين في فترة ما بعـ.ـد الظهيرة، يمكن أن يتـ.ـعارض مع جـ.ـودة النوم الذي تحـ.ـصل عليه، مما يؤثر على مـ.ـستويات الطاقة لـ.ـديك في صباح اليوم التالي.

لذلك، ما عـ.ـليك هنا إلا التـ.ـقليل من مشروبات الطاقة في فترة ما بـ.ـعد الظهيرة، حتى لا تـ.ـؤثر عليك فـ.ـي صباح اليـ.ـوم التالي.

القـ.ـلق المزمن

ووفـ.ـقا للعديد من الدراسـ.ـات، يمكن أن يؤدي وجود مستويات ضغط مزمن إلى الشـ.ـعور بالإرهاق والارتبـ.ـاك. وبالمثل، فإن طريـ.ـقة استجابتك للـ.ـتوتر يمكن أن تـ.ـؤثر على حـ.ـالة الإجهاد لـ.ـديك.

ووجـ.ـدت إحدى الدراسـ.ـات أنه عندما حاول طلاب الجامعة تجنب الإجهاد، أدى ذلـ.ـك إلى مستويات أعلى من التـ.ـعب.

ومعـ.ـ ذلك، في حين أنك قـ.ـد لا تكون قادرا على تجنب جميع المواقف المسـ.ـببة للتوتر، فإن هناك إسـ.ـتراتيجيات لإدارتها وكيفـ.ـية التعامل معها.

العـ.ـيش بأسـ.ـلوب حياة كـ.ـسول

يعتـ.ـقد الكثيرون أن مـ.ـمارسة التمارين ستـ.ـجعلنا أكثر إرهاقا، ولكن العـ.ـكس صحيحا تماما. هناك العديد من الدراسـ.ـات التي تظهر أن النشـ.ـاط البدني يمكن أن يقلـ.ـل من الـ.ـتعب وأمراضا خطيـ.ـرة مثل السـ.ـرطان.

من ناحيـ.ـة أخرى، يمكن أن تكون مـ.ـمارسة التمارين سبـ.ـبا آخر لشـ.ـعورك بالتعـ.ـب المتـ.ـواصل بالفعل.

حيث تـ.ـشير الأبحاث إلى أن الذين يعـ.ـانون من متلازمة التـ.ـعب المزمن (Chronic Fatigue Syndrome)،

فإن لـ.ـديهم مستويات منخفضة من التحـ.ـمل والقوة، مما يـ.ـحد من قدرتـ.ـهم على ممارسـ.ـة الريـ.ـاضة.

ومع ذلـ.ـك، يجب عليك التحدث إلى مخـ.ـتص صحي إذا كنت تعتـ.ـقد أنـ.ـك قد تكون مـ.ـصابا بهذه المـ.ـتلازمة.

اسـ.ـتهلاك الكثير من الكـ.ـربوهيدرات

من الأسبـ.ـاب الرئيسية لشـ.ـعورك بالتعب، قد تكون استهلاك الكـ.ـثير من الكربوهيدرات المـ.ـكررة. عند تناول الأطعمة المصـ.ـنعة التي تحتوي على نـ.ـسبة عالية من السـ.ـكر والكربوهيدرات،

ترتفع مسـ.ـتويات السكر في الـ.ـدم بسرعة، مما يتسبب في إفـ.ـراز البنكرياس للأنـ.ـسولين.

يسـ.ـاعد هذا الهرمون في نقل الـ.ـسكر من الدم إلى خلاياك، مـ.ـما يتسبب في ارتـ.ـفاع وانخفاض سريع في الطـ.ـاقة، ويمكن أن يجعلك تـ.ـشعر بالنـ.ـعاس طوال اليوم.

علـ.ـيك أن تختار أطعمة صحية مثـ.ـل الخضار والفواكه، واستبـ.ـدال السكر المكرر والكـ.ـربوهيدرات بالبروتينـ.ـات الطبيعية.

الـ.ـترطيب غير الـ.ـكافي

تشـ.ـارك أجسامنا في العـ.ـديد من العمليات الكيميائية الحـ.ـيوية التي تتخلص من المـ.ـاء في الجسم، كعمـ.ـليات الإخراج وحتى الـ.ـتنفس.

إذا كـ.ـنت لا تعوض جـ.ـسدك عن فقدان الماء هذا عن طـ.ـريق شرب السوائل على مـ.ـدار اليوم، فإن الجـ.ـفاف حتى الخفيف منه يخلـ.ـق نقصا في الـ.ـتركيز والإرهـ.ـاق.

يوصـ.ـى بشرب 8 أكـ.ـواب من الماء كل يوم، لكن هذا يعـ.ـتمد على وزنك وجـ.ـنسك وعـ.ـمرك.

عن admin

شاهد أيضاً

11 عادات يـ.ـومية نقوم بها بشكل خـ.ـاطئ و الطريقة الصحيحة للقيام بها

من الصـ.ـعب على الكثير منا أن يعـ.ـترف أنه كان يفعل شـ.ـيئ ما بطريقة خـ.ـاطئة لكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *