لماذا تقـ.ـع محطة الفضاء الدوليـ.ـة على ارتفاع 400 كم من الارض بالـ.ـضبط وليس أكثر أو أقـ.ـل؟

لماذا تـ.ـقع محطة الفضاء الدولية على ارتفاع 400 كم من الارض بالـ.ـضبط وليس أكثر أو أقل؟.

لماذا ليـ.ـس 600 كم ، أو 1000 ، أو 300 كـ.ـم؟.

على مدى السـ.ـنوات العشر الماضية ، تم الحـ.ـفاظ على مدار محطة الفضاء الدولـ.ـية على ارتفاع 390-420 كم مع انـ.ـحرافات طفيفة.

النـ.ـقطة المهـ.ـمة هي أنه بسبب الابتعاد عن الاحتـ.ـكاك مع الغلاف الجوي ، وإن كان هذا نـ.ـادرًا جدًا ، فإن المحطة تـ.ـتباطأ وتتناقص طـ.ـوال الوقت. لذلك ، كل بضعة أشهر عليك تشـ.ـغيل المحركات ورفع المدار. لكن لماذا لا تـ.ـحتفظ بها في نطاق مختلف؟.

هناك مجـ.ـموعة كاملة من الأسباب لذلك ، من التقنية البـ.ـحتة إلى المالية ، والمدار على ارتفـ.ـاع حوالي 400 كم هو الأمثـ.ـل ، مع مراعاة كل منهـ.ـم.

المعيـ.ـاران الرئيسيان لاختيار ارتفاع مدار مـ.ـحطة الفضاء الدولية هما تكلفة تشـ.ـغيل المحطة عليه وقدرة مركبة فـ.ـضائية معينة على الصـ.ـعود إلى الارتفاع المطـ.ـلوب.

لذلك ، عـ.ـندما تم تسليم رواد الفـ.ـضاء إلى محطة الفضاء الدولية بواسـ.ـطة المكوكات ، تم الحفـ.ـاظ على مدار المـ.ـحطة على ارتفاع 320-360 كم لأن الـ.ـمكوك ببساطة لم يتمكن من الوصـ.ـول إلى ارتفاع 400 كم ، وهو يـ.ـحمل أقصى حمولة.

ولـ.ـكن بالنسبة للـ.ـمركبة الفضائية سويوز وكرو دراجون المـ.ـستخدمة حاليًا ، فإن الطيـ.ـران على ارتفاع 400 كيلومتر لا يمـ.ـثل مشكلة.

من وجهـ.ـة نظر تكلفة تشغيل المحـ.ـطة: فكلما انخفض المدار ، كانـ.ـت تكلفة كل رحلة إلى محطة الفـ.ـضاء الدولية أرخص ، ولكن في نفـ.ـس الوقت ، كلما انخفض المدار ، زاد الاحتـ.ـكاك مع الغلاف الجوي ، مما يـ.ـعني ان المحطة سوف تبطـ.ـئ بشكل أسرع ومن الـ.ـضروري تصحيح مداره في كثيـ.ـر من الأحيان اضافه لخطورة السـ.ـقوط والاحتراق.

تتطـ.ـلب التعديلات المدارية المتـ.ـكررة ، بدورها ، نفقات كبيرة من الوقـ.ـود ، والتي تحتاج أيضًا إلى رفعهـ.ـا إلى المحطة ، والتـ.ـي ، مرة أخرى ، ليست رخيصة. نتيـ.ـجة لذلك ، من وجهة نظر تكاليف الرحـ.ـلة وتعديلات المدار ، فإن ارتـ.ـفاع 400 كم هو الأمثل.

بالإضـ.ـافة إلى ذلك ، كلـ.ـما انخفض المدار ، زادت خـ.ـطورة أعطال المحرك ، والتـ.ـي يتم من خلالها تصحـ.ـيح المدار. على ارتفـ.ـاع 300 كم ، قد لا يـ.ـكون لديهم ببساطة الوقت لإصـ.ـلاحها قبل أن تسقط المـ.ـحطة بشكل نهائي في الـ.ـغلاف الجوي.

حدثت مـ.ـثل هذه الأعطال عدة مرات فـ.ـي تاريخ محطة الفضاء الدولية ، وسـ.ـمح احتياطي الارتفاع إما بإجـ.ـراء إصلاحات بهدوء ، أو لتحضير تـ.ـصحيح المدار باستخدام مـ.ـحركات المناورة بالمـ.ـحطة.

بناءً علـ.ـى ما سبق ، يتضح أن المـ.ـدار على ارتفاع حوالي 400 كم هـ.ـو الأمثل في جميع الأحوال : التـ.ـكاليف ضئيلة ، والتهديدات منخفضة ، وهنـ.ـاك جميع الشروط لإجراء التجـ.ـارب. رفع مدار محطة الفضـ.ـاء الدولية إلى أعلى لن يفيـ.ـد العلم ، لكنه سيـ.ـكلف الكثير من المال وانـ.ـخفاضه ايضا.

أيضًا ، بـ.ـدءًا من ارتفاع 500 كم ، يزداد مسـ.ـتوى الإشعاع الفضائي بشـ.ـكل حاد ، مما يؤدي إلى رفـ.ـع محطة الفضاء الـ.ـدولية إلى هذا الارتفـ.ـاع سيضر بصحة رواد الفـ.ـضاء وأداء المعدات.

سيتعيـ.ـن علينا إنشاء حماية إضافية ضد الإشعاع ، الأمـ.ـر الذي سيتطلب استثمارات مالية تتـ.ـناسب مع إنشاء محطـ.ـة جديدة.

عن admin

شاهد أيضاً

9 أسـ.ـباب للحركات الغامـ.ـضة التي تفعـ.ـلها أجسامنا والتي حـ.ـيّرت العلماء في فهمها

يحتـ.ـوي جـ.ـسد على الكثير من الأسـ.ـرار والتي يحـ.ـاول العلم والعلماء فك ألـ.ـغازها يوماً بعد يوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *