طرق استـ.ـخدمها أجدادنا منذ القدم للحـ.ـماية من موجات البرد القارس

عرف البشـ.ـر بإبداعهم المدهـ.ـش عندما يتعلق الأمر بضـ.ـمان بقائهم على قـ.ـيد الحياة. فقبل أكثـ.ـر من 7000 سنة،

اخـ.ـترع البشر وسـ.ـائل التدفئة الداخـ.ـلية لحماية أجسـ.ـادهم من البرد. وأما الـ.ـيوم، فيستخدم الـ.ـسويديون مثلاً شبـ.ـكات فعالة متصـ.ـلة بالإنـ.ـترنت لتـ.ـدفئة أنفـ.ـسهم في منازلهـ.ـم الحديثة.

قررنا اليـ.ـوم في التعرف علـ.ـى الطـ.ـرق المستخدمة في مختـ.ـلف بلدان العالم للـ.ـتدفئة، وإلقاء نـ.ـظرة عن قرب على مـ.ـدى فاعلية هذه الأسـ.ـاليب.

طرق متعددة للتـ.ـدفئة في الصيـ.ـن

تفـ.ـتقد العديد من المنـ.ـازل في الصـ.ـين للتدفئة الداخلـ.ـية. ولمعالجة ذلـ.ـك، تقتني الأسـ.ـر الميسورة مشـ.ـعات وأنابيب تدفـ.ـئة مثبتة تحـ.ـت الأرض.

أما الأجـ.ـيال السابقة الأكبر سـ.ـناً، وخاصة من الـ.ـطبقات الفـ.ـقيرة، فقد حـ.ـمت أجـ.ـسادها من الـ.ـبرد بارتداء أكبر عـ.ـدد ممكن من المـ.ـلابس،

فقد كـ.ـانوا يرتدون عدة معـ.ـاطف في آن واحد. علماً أن درجة حرارة المـ.ـنزل تكون في بعض الأحيان مـ.ـنخفضة مقـ.ـارنة بالجو في الـ.ـخارج،

كانت أسـ.ـرّة مواقد كـ.ـانغ ذات استعـ.ـمالات أخرى، لتدفئة الطـ.ـاولة والسرير والكرسـ.ـي، كما تستعمل في حـ.ـفلات الزفاف وكذلك في العـ.ـديد من الطقـ.ـوس الأخرى،

بحيـ.ـث يقومون فقـ.ـط بتغطيتها بسـ.ـجادات لاستعـ.ـمالها. ويعود هذا التـ.ـقليد لأكـ.ـثر من 7000 سنة.

في اليـ.ـابان – اليوتانبو والكـ.ـايرو والكوتاتسـ.ـو

 

لا يـ.ـتوفر حتـ.ـى يومنا هذا أي نـ.ـوع من أنواع التدفئة الداخـ.ـية باليابان، بل حتى جـ.ـدران المنازل في طوكيـ.ـو تعتبر رقيقةً جداً لـ.ـدرجة تشبيـ.ـهها بالورق.

في الواقع، تعتـ.ـبر عازلات البرد المستـ.ـعملة ذات جودةٍ ضعـ.ـيفةٍ أيضاً ما يسـ.ـهل عملية انـ.ـسلال البرد من ثقـ.ـوب النوافذ والأبـ.ـواب والأرضيات.

إن التـ.ـفسير الكـ.ـامن وراء هذا الأمر مرتبط بـ.ـمسألة أن العـ.ـديد من المنازل اليابانية قد بنيت على أسـ.ـاس التخلص مـ.ـنها مستقبلاً بعد انتـ.ـهاء مدة صلاحـ.ـيتها التي لا تتجاوز 30 سنة. ونتيـ.ـجة استـ.ـعمال هذه المـ.ـواد في الـ.ـبناء،

لا شـ.ـيء يضمن تدفـ.ـئة الغرف علـ.ـى الرغم من أن الطـ.ـقس يكون معـ.ـتدلاً في بعض فتـ.ـرات فصل الشتـ.ـاء. ومن أجل معـ.ـالجة هذه المعـ.ـضلة، ابتكر اليـ.ـابانيون حـ.ـلولاً ناجعةً:

استـ.ـعمال وسادة “اليوتانيـ.ـو” من أجل التدفئة ليلاً. في الواقـ.ـع، يسخن اليـ.ـابانيون أجـ.ـسادهم باليوتانيو،

والتـ.ـي هي في الواقـ.ـع عبارة عن وسادة تدفئة أو زجاجة مملوءة بالماء السـ.ـاخن مصـ.ـنوعة من البلاستيك والألومنـ.ـيوم أو من المـ.ـطاط في كثيرٍ من الأحيان.

ورغـ.ـم ذلك، لا تخـ.ـلو اليوتانيو من العـ.ـيوب. فهـ.ـي تحافظ على حـ.ـرارة منطقةٍ واحـ.ـدةٍ من الجـ.ـسم.

وإذا أغلـ.ـق الغـ.ـطاء بإحكام شديد أو تم ملؤها بماء جد ساخن، يمكن لليـ.ـاباني الاستيقـ.ـاظ في اليوم التالي وبشـ.ـرته مليئة ببقع الحـ.ـروق.

الطـ.ـريقة الثالثة المستـ.ـخدمة من اليـ.ـابانيين هي طاولة الكـ.ـوتاتسو. في الـ.ـواقع، الكـ.ـوتاتسو هي مجرد بـ.ـطانية تستخدم لتغـ.ـطية الـ.ـطاولة وتحتها جهاز تدفئة.

يصـ.ـبح هذا الابتـ.ـكار اليـ.ـاباني مـ.ـحور المـ.ـنزل خلال الأمسـ.ـيات الباردة حيـ.ـث يلتف حـ.ـوله جميع أفراد العائلة للحديث، أو مشـ.ـاهدة الـ.ـتلفزيون، أو ممارسة الألعاب مع بـ.ـعضهم البعض.

في هولنـ.ـدا وشمال ألمانيا – مدفأة القدم

 

 

مدفـ.ـأة القدم عبارةٌ عن صندوق خشـ.ـبي يحتوي على وعاء فـ.ـخاري أو معدني، أو وعاء مملوء بالفـ.ـحم المشتعل.

في الـ.ـجزء العلوي من الصندوق، توجـ.ـد ثقوب يتسرب منها الـ.ـهواء الساخن. يستـ.ـطيع المرء أن يـ.ـدفئ جسده إما من خـ.ـلال وضع قدمـ.ـيه فوقه،

أو تغطـ.ـية الصندوق بقطعة قماش طـ.ـويلة يضعها الشخص عـ.ـلى جسده بعد تسـ.ـخينها. ففي الـ.ـقرن التاسع عشر،

كان الـ.ـناس في الولايات المتحدة يأخـ.ـذون معهم مدفأة الـ.ـقدم (التي تشبه الكراسـ.ـي) عند الذهـ.ـاب لقداس طويل في الكنـ.ـيسة لحـ.ـماية أنفسهم من البرد.

اعتاد البسـ.ـطاء الذين ألفوا السفر باسـ.ـتعمال العربات أو الـ.ـمزلجة حمل طابوقٍ مسـ.ـخنٍ على أكـ.ـتافهم، أو مكواةٍ، أو حتـ.ـى بطاطا محـ.ـمصة كوسادة للتدفئة.

في فنـ.ـلندا – من الساونا إلى الطـ.ـاقة الطبيعية

 

عرف الفنـ.ـلنديون منذ العصور القديمة بالاستمتاع بالساونا. لا تعتـ.ـبر هذه الحمامات البخـ.ـارية مجرد مكان للاغتـ.ـسال،

بل كانت بمـ.ـثابة ملجأ يقي من البرد في فصل الـ.ـشتاء القـ.ـارس.

كانت السـ.ـاونا مجرد حفرة في الأرض بداخلها كومة من الـ.ـحجارة تمتص الحرارة عن طـ.ـريق وضعها فوق كميات كبـ.ـيرة من الخشب المـ.ـشتعل الموجود تـ.ـحتها.

بعد 6 أو 8 سـ.ـاعات من التسخين، وبعد تسرب الدخان من خلال الفتحة، يمكن للمرء حيـ.ـنئذٍ أن يدخل ويسـ.ـتمتع بحرارة السـ.ـاونا.

في بريطانـ.ـيا والولايات المتحدة – من المـ.ـدافئ النحاسية إلى البـ.ـطانيات الكهربائية

تـ.ـصور الأفلام المدافئ علـ.ـى أنها مكان للراحة والتسـ.ـخين، غير أن الحقيـ.ـقة تظهر أن الجزء الأكبر من منفـ.ـعتها الحرارية التي تـ.ـنتجها يخـ.ـرج من المنزل عبر المدخـ.ـنة.

فحتـ.ـى لو تم ترك المدفـ.ـأة مشتعلة في المـ.ـنزل طوال اليوم، فإن درجة الـ.ـحرارة في الغرفة نادراً ما تتجـ.ـاوز الصفر،

الشـ.ـيء الذي قد يؤدي لتجمد الطـ.ـعام. لقـ.ـد اعتاد البريطانيون تدفئة غرفـ.ـة واحدة بحيث يجتمع جمـ.ـيع أفراد الأسرة بداخلـ.ـها حتى لو كان الـ.ـمنزل كبيراً.

عمـ.ـوماً، استعمل سكـ.ـان بريطانيـ.ـا والولايـ.ـات المتحدة العديد من الأـ.ـساليب للتدفئة:

الخـ.ـلود للنوم مع ارتـ.ـداء قبعات وملابس صـ.ـوفية فوق الثياب. بالإضافة إلى التـ.ـغطية باستـ.ـعمال عدة بطانيات.

تدفئـ.ـة الأَسِرَّة باستـ.ـخدام المدافئ النـ.ـحاسية التي تشبه المقالي الكبيرة والمملوءة بالفـ.ـحم المـ.ـشتعل.

يتم وضـ.ـع هذه المدافـ.ـئ بين شـ.ـراشف البطـ.ـانية.

ظهور سـ.ـخانات مطاطية ممـ.ـتلئة بالماء السـ.ـاخن بدل المـ.ـدافئ النحاسية لتـ.ـحل محلها البـ.ـطانيات الكـ.ـهربائية فيما بعد.

في الحـ.ـقيقة، كان النوم باستعـ.ـمال هذه الطرق غيـ.ـر آمـ.ـن لأنها كانت قابـ.ـلة للاشـ.ـتعال في أي وقت نـ.ـتيجة ارتفاع درجة حـ.ـرارتها.

الـ.ـسويد – الدفء النـ.ـاتج عن نشـ.ـاطات الناس بالإنترنت

أصبـ.ـحت معظم المنازل في الـ.ـسويد تستعمل أنظمة تدفـ.ـئة منزلية صديـ.ـقة للبيئة. ففي غالبـ.ـية المنازل، تستخدم التدفئـ.ـة الحرارية الأرضـ.ـية المسـ.ـتخرجة من الـ.ـحرارة الطـ.ـبيعية الأرضية للتـ.ـدفئة.

في الواقع، تكلفة تثـ.ـيت هذا النظام مـ.ـكلفة للغاية، ولا تظهر نـ.ـتائجه إلا بعد حوالي 8 سـ.ـنوات. من جهة أخـ.ـرى، استخدم السـ.ـويديون طرقاً بديلةً للتدفئة لا تقل أهـ.ـمية:

يقوم العـ.ـديد من السـ.ـويديين بتركيب الألواح الشـ.ـمسية بالقرب من المنـ.ـازل ما يمكنهم من توفير حـ.ـرارة شـ.ـبه مجانية مـ.ـدى الحياة.

جميع الصـ.ـور والنصوص التي ننشـ.ـرها على موقع إنسـ.ـتغرام وفيسبوك، مخزنة في مسـ.ـتودعات البيانات.

تتواجد إحـ.ـدى هذه المسـ.ـتودعات في ستوكهولم بحيـ.ـث تقدم خدمات ومنافع حقيقية للسـ.ـكان، فكل الحرارة التي تنـ.ـتجها تستخدم لتـ.ـدفئة منازل سكان هذه المدينة.

تحويل الحـ.ـرارة المنـ.ـبعثة من حركية الركـ.ـاب بعربات القطار إلى مورد للتـ.ـدفئة بأقرب مبنى إداري. وسـ.ـيتم نقل الـ.ـحرارة الزائدة من خلال نظام التهـ.ـوية وتسخين أنابيب المياه المدفئة للمكاتب.

كيف تحـ.ـافظ على حرارة جسـ.ـمك دافئةً في فصل الشـ.ـتاء؟ هل لديك أطـ.ـباق ومشـ.ـروبات مفضلة تحتـ.ـسيها في الأمسـ.ـيات الشـ.ـتوية الباردة على وجه الخصـ.ـوص؟

عن admin

شاهد أيضاً

9 أشـ.ـياء نستخدمها كل يوم لكن بشـ.ـكل خاطئ

مع انتـ.ـشار الإنترنت وعندما أصـ.ـبح العالم قرية صغـ.ـيرة، مكَّن ذلك الأشـ.ـخاص من أن يتعـ.ـرفوا أكثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *