أسـ.ـباب يجهلها معظم السـ.ـائقين تؤدي إلى ضعـ.ـف إضاءة مصابيـ.ـح السيارة

يعتـ.ـبر ضعف إضـ.ـاءة مصابيح السـ.ـيارة الأمامية مـ.ـن المشاكل الشـ.ـائعة التي قد تواجـ.ـه السائقين أثنـ.ـاء القيادة.

وتعد المصـ.ـابيح أحد عوامل السـ.ـلامة والأمـ.ـان الرئيسية للسـ.ـيارة، وذلك لأنهـ.ـا الجزء المسـ.ـؤول عن إنارة الطـ.ـريق للسائق خاصـ.ـة أثناء القـ.ـيادة ليلاً.

وتتفاقـ.ـم مشكلة ضـ.ـعف المصابيح مع دخـ.ـول فصل الشـ.ـتاء لسوء الأحـ.ـوال الجوية فـ.ـي كثير من الليـ.ـالي، وهو يعيـ.ـق رؤية السـ.ـائق أثناء السـ.ـير على الطـ.ـريق، مما يشـ.ـكل خطـ.ـورة بالغـ.ـة على سـ.ـلامة القيادة.

ونـ.ـظراً لخطـ.ـورة ضعف إضاءة مصـ.ـابيح السيارة، نستـ.ـعرض لكم أبرز الأسـ.ـباب لهذه المشـ.ـكلة لسرعة علاجـ.ـها، وهي كالتالـ.ـي:

– ضعـ.ـف البطارية، وذلك لأنـ.ـها تعد العنصر الأسـ.ـاسي لعمل السـ.ـيارة وتشغيل المحـ.ـرك، وفي حالـ.ـة إصابة البطـ.ـارية بالأعطـ.ـال أو ضعف شحـ.ـنها أو اقتراب عمـ.ـرها الافتراضي مـ.ـن الانتهاء فإنـ.ـها تؤثر على قـ.ـوة إضاءة المـ.ـصابيح.

– تعـ.ـرض الدينامو للخـ.ـلل أو تلف أحد مـ.ـكوناته، حيث أنه الجـ.ـزء  المسئول عن توليـ.ـد الطاقة في السـ.ـيارة.

– وجود قـ.ـطع في وصلات الأسـ.ـلاك أو الوصـ.ـلات الأخرى الرابـ.ـطة بين أقطاب البطـ.ـارية، أو عند تـ.ـراكم الأملاح والمـ.ـواد الكيميائيـ.ـة عليها.

– تعـ.ـرض الفيوزات (الصـ.ـمامات الكهربائيـ.ـة) للاحتـ.ـراق والتلف، حيث أنـ.ـها تحمي الأجـ.ـزاء الكهربائية في السـ.ـيارة من التلف.

وتعمـ.ـل على  الحفاظ عـ.ـلى عمل النظـ.ـام الكهربائي في السـ.ـيارة.

– تعرض أرضـ.ـي السـ.ـيارة للصدأ أو إلـ.ـى مادة قد تعزل مـ.ـرور التيار.

وهناك طريقـ.ـة بسيطة للتأكد مـ.ـن سبب ضعف إضـ.ـاءة المصابيح، قم بتـ.ـشغيل محرك السـ.ـيارة، واضغط على دواسـ.ـة الوقود لزيادة عـ.ـدد دورات المـ.ـحرك.

فإذا زادت قـ.ـوة الإضاءة فهـ.ـذا يدل على أن العـ.ـطل بسبب مشـ.ـاكل في نظـ.ـام الشحن بالدينامـ.ـو.

أما في حـ.ـال استمرار ضعـ.ـف الإضاءة، فهذا يـ.ـدل على أن سبب العـ.ـطل ضعف البطـ.ـارية، أو وجود مشـ.ـكلة في وصـ.ـلات الأسلاك أو الوصـ.ـلات الرابطة بين أقطـ.ـاب البطـ.ـارية.

عن admin

شاهد أيضاً

ما هي أسـ.ـباب إضاءة علامة ABS في الـ.ـسيارة؟

خلال يـ.ـوم عادي ومن دون أي سـ.ـابق إنذار، بـ.ـشكل مفاجئ وغير منتـ.ـظر على الإطلاق، قد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *