تزوجت مرتـ.ـين ولم تنجـ.ـب وكادت تُسجـ.ـن بسبب فيلم “أبو الدهب”.. قصة الفنانة الراحـ.ـلة معالي زايد وأبرز محطات حياتها

مـ.ـعالي زايد؛ فنانة مصرية شـ.ـهيرة، صاحبة موهـ.ـبة فنية قلما تتـ.ـكرر، وجمال شـ.ـرقي مصري ممـ.ـيز ساعدها في أداء شـ.ـخصيات بنت البـ.ـلد أحيانًا والأنثى المـ.ـغوية أحـ.ـيانًا أخرى،

بدأت مشـ.ـوارها الفنـ.ـي عام 1976، ورحلت عن عـ.ـالمنا عام 2014.

الفنانة مـ.ـعالي زايد خـ.ـريجة المعهد العالي للسـ.ـينما في القاهرة، وقبل ذلك كـ.ـانت خريجة كلية التـ.ـربية الفـ.ـنية،

فقد وهـ.ـبها الله موهـ.ـبة الرسم، وكانت تهوى رسـ.ـم البورتريهات، وقد أوصت شـ.ـقيقتها بإقامة معرض للوحـ.ـاتها ونُفذت الوصـ.ــ.ـية بعد رحيـ.ـلها بعامين.

 

في سـ.ـجل الفنانة مـ.ـعالي زايد قرابة 80 فيـ.ـلمًا وعـ.ـشرات المسلـ.ـسلات، لعل أهم أفلامها فيلم “السـ.ـادة الرجال” الذي نالت عنه جائـ.ـزة أحسن ممـ.ـثلة من جمـ.ـعية الفيـ.ـلم عام 1987،

ويعتبـ.ـر فيلمها “للحب قصـ.ـة أخيرة” الذي عُـ.ـرض عام 1986، من ضـ.ـمن أفضل مائـ.ـة فيلم في تاريـ.ـخ السيـ.ـنما المصرية، بحسب استـ.ـفتاء النـ.ـقاد عام 1996.

نشـ.ـأة الفنانة معالي زايد

وُلـ.ـدت الفنانة معالي زايد في الخـ.ـامس من نوفمبر عام 1953، في حـ.ـي السيدة زينـ.ـب في العاصـ.ـمة المـ.ـصرية القـ.ـاهرة،

لـ.ـعائلة فنـ.ـية؛ فوالدتها هي الـ.ـفنانة آمال زايد التـ.ـي قامت بدور أميـ.ـنة في ثلاثية نجيـ.ـب محفوظ، وخالتها الفـ.ـنانة جمالات زايـ.ـد التي شـ.ـاركت إسماعيل ياسـ.ـين عددٍ من أفلامه،

وابـ.ـن خالتها هو الفنان هـ.ـاني شاكر نقيب الموسيقـ.ـيين حاليًا، وخالـ.ـها السـ.ـيناريست الـ.ـشهير محـ.ـسن زايد.

اسـ.ـمها الحقيقي: معـ.ـالي عبد الله أحمد المنـ.ـياوي، بينما “مـ.ـعالي زايد” هو اسـ.ـم الشهرة تـ.ـيمنًا بعائلة والـ.ـدتها الـ.ـفنية،

والـ.ـدها كان ضـ.ـابطًا في الجيـ.ـش المصـ.ـري وقد وصل إلى رتـ.ـبة لـ.ـواء، بينما كان يحـ.ـمل رُتبـ.ـة “صـ.ـاغ” وتُـ.ـعادل “رائد” عندما وُلـ.ـدت ابنـ.ـته معـ.ـالي، ولذلك قـ.ـصة طـ.ـريفة.

عـ.ـندما وُلدت ابنته مـ.ـعالي، أرسل عسـ.ـكري لتسـ.ـجيلها في السجل المـ.ـدني، حيث قال له: “روح قول اسـ.ـم المـ.ـولودة (مـ.ـعالي)”،

فـ.ـذهب العسـ.ـكري للمـ.ـوظف قائلاً: “اسم المـ.ـولودة معالي صـ.ـاغ عبدالله المـ.ـنباوي يا فنـ.ـدم”.

وتـ.ـحكي الفنانة مـ.ـعالي زايـ.ـد في أحد اللقاءات: “هكـ.ـذا أصبح اسـ.ـمي في شهادة المـ.ـيلاد معالي صـ.ـاغ عبدالله المـ.ـنباوي يا فنـ.ـدم”.

تخـ.ـرّجت الفـ.ـنانة معالي زايـ.ـد من كلية التـ.ـربية الفنية عام 1975، ثم التـ.ـحقت بالمـ.ـعهد العالي للـ.ـسينما،

وحـ.ـصلت على درجة البـ.ـكالوريوس، كانت تـ.ـهوى الرسـ.ـم، خصوصًا فن البـ.ـورتريه، وأول بورتريه قامت برسـ.ـمه كان لوالدتـ.ـها، قبيل وفاتها عام 1972.

البـ.ـداية الفنية للفنانة معالي زايد

بـ.ـدأت الفنانة مـ.ـعـالي زايد مشوارها الفني، بعد أن اكتشـ.ـفها المخرج الراحل نـ.ـور الدمـ.ـرداش،

والـ.ـذي قدمـ.ـها عام 1976 في مسلسل “الليلة المـ.ـوعودة”، وتقاضت 75 جنيـ.ـهًا كأول أجـ.ـر لها.

ما بـ.ـعد مسلـ.ـسل “الليلة الموعودة”، شاركت في مسـ.ـلسل “عاصفة على بحـ.ـر هـ.ـادئ”،

فلفتـ.ـت زايد الأنـ.ـظار إليها، فطلبها المخرج عاطف سـ.ـالم لتنضم إلى فيلم “ضاـ.ـع الـ.ـعمر يا ولـ.ـدي” عام 1978، ثم تـ.ـوالت أعمـ.ـالها الفنية لتـ.ـصبح واحدة من أهـ.ـم النـ.ـجمات الوطن العربي.

جـ.ـدير بالذكر أن الفـ.ـنانة معـالي زايد كانت دائمًا تُـ.ـقر بفضل الفنانات: هدى سـ.ـلطان وكريمة مـ.ـختار وسناء جميل عـ.ـليها في بدايتـ.ـها الفنـ.ـية.

أعـ.ـمال الفـ.ـنانة مـ.ـعـالي زايد في الـ.ـسينما والـ.ـمسرح والتلـ.ـيفزيون

قدمـ.ـت الفنانة الراحلة معـ.ـالي زايـ.ـد أكثـ.ـر من 120 عملًا فنيًا، تنـ.ـوعت أعـ.ـمالها ما بين السـ.ـينما والمـ.ـسرح والتليفزيون،

فقد قـ.ـدمت قرابة 80 فيلـ.ـمًا، 35 مـ.ـسلسلًا، 6 مـ.ـسرحيات، ومن الصـ.ـعب أن يتم حصـ.ـر هذه الأعمـ.ـال جمـ.ـيعًا، لذا سنسـ.ـلط الضوء على أبـ.ـرزها.

في ذاكرة المـ.ـشاهد العربي، دائمًا ما يرتـ.ـبط اسم الفنانة معــ.ـالي زايد بالفنان الراحـ.ــ.ـل محمـ.ـود عبد العزيز،

حيث شـ.ـكلا سويًا ثنائية فـ.ـنية ناجحة في أفـ.ـلام مثل: السـ.ـادة الرجال، الشـ.ـقة من حق الزوجـ.ـة، سـ.ـيدتي آنساتي، سـ.ـمك لبن تمر هنـ.ـدي.

كما شكـ.ـلت ثناية نـ.ـاجحة مع الفنـ.ـان الراحل أحمد زكـ.ـي، حيث قـ.ـدما معًا أفلام، مثل: البيـ.ـضة والحجر، أبو الدهـ.ـب.

وشكـ.ـلت ثنائية مع الفـ.ـنان عادل إمام في أعمالٍ عدة، أبرزها مسـ.ـلسل دموع في عيـ.ـون وقحـ.ـة.

أيضًا شـ.ـكلت ثنائية مع الفنـ.ـان الراحل فاروق الفيـ.ـشاوي، وقد جمـ.ـعت بيـ.ـنهما صداقة عـ.ـلى المسـ.ـتوى الشـ.ـخصي،

ومن هذه الأفـ.ـلام: الأرملة والشيطان، قضية عم أحمد، استغاثة من الـ.ـعالم الآخر، السـ.ـكاكيني، الزوجـ.ـة تعرف أكثر.

أما عن المسـ.ـلسلات فقد شارك في عددٍ كبير من المسـ.ـلسلات، نذكـ.ـر منها:

أم العروسـ.ـة، حارة الطبـ.ـلاوي، أهل الدنيا، حضـ.ـرة المتـ.ـهم أبي، امـ.ـرأة من الصـ.ـعيد الجـ.ـواني، الوتر المشـ.ـدود، ابن الأرنـ.ـدلي. وآخر أعمالها كان مسـ.ـلسل موجـ.ـة حارة.

وفي سـ.ـجل الفنانة مـ.ـعـالي زايد عدد من المـ.ـسرحيات، نذكر منها: حلال المـ.ـشاكل، رجل آيل للسـ.ـقوط، المهزلة، سـ.ـكر زيادة، زقاق المـ.ـدق، ولاد ريا وسكيـ.ـنة.

الحـ.ـياة الشخصية للفنانة معالي زايد

تزوجـ.ـت الفنانة معالي زايد مرتـ.ـين، الأولى كانت من مهنـ.ـدس لكن تم الانفـ.ـصال بعد ثلاث سـ.ـنوات،

لتتـ.ـزوج بعدها من الطبـ.ـيب الذي عالجـ.ـها من آلام “الزائدة الدودية”، حيث نشـ.ـأت بينهما عـ.ـلاقة حب وارتبطـ.ـت به وتزوجـ.ـته،

ثم انفـ.ـصلت عـ.ـنه في عـ.ـام 1992، لتـ.ـقرر بـ.ـعدها عدم الزواج مرة أخـ.ـرى، وفي كلا الزيجتـ.ـين لم تنـ.ـجب، وقد عرف عنها أنها كانـ.ـت تكـ.ـفل أطفالًا.

كانـ.ـت الفنانة معالي زايد تُـ.ـحب حياة العـ.ـزلة ولا تهوى الحرفلات، وقارئة نهـ.ـمة لكتب مرحمد حسنـ.ـين هيكل،

ومـ.ـن الروائيين إحسان عبد القـ.ـدوس ونجيب محفوظ، وتُحـ.ـب تربية الحيوانات، فكانت تعيش في مـ.ـزرعة على طرريق مصر الاسكـ.ـندرية الصـ.ـحراوي،

تمـ.ـكث بها إذا لم تكن مرتبطة بتـ.ـصوير أحد الأعمال، وقد بيعـ.ـت هذه المـ.ـزرعة بعد وفـ.ـاتها لصـ.ـالح ورثتها شقـ.ـيقتها جيـ.ـجي وشـ.ـقيقها مـ.ـحمد.

أُصـ.ـيبت الفنانة معالي زايد بسـ.ـرطان الرئة، وكان الـ.ـمرض قد انتـ.ـشر في جـ.ـسدها حتى توفيـ.ـت فـ.ـي العاشر من نوفرمبر في عام 2014،

وقد أوصـ.ـت بإقامة معرض فني يجـ.ـمع لوحاتها، وبالفـ.ـعل قامت شقيـ.ـقتها بتنفيذ وصيتـ.ـها، وتم افتتاح المـ.ـعرض عام 2016، وقد ضم 22 لوحة من لوحاتها الفـ.ـنية، وحـ.ـضره عدد من الفنانين.

أزمة فـ.ـيلم أبو الدهب

شـ.ـاركت الفنانة مـ.ـعالي زايد في فيلم “أبو الردهب”، بطولتها والفنـ.ـان أحمد زكي والـ.ـفنان مـ.ـمدوح وافي،

وقـ.ـد عرض الفيـ.ـلم عام 1996، وبعد العرض تعـ.ـرضت زايد لأزمة كبيـ.ـرة وذلك بسبب المـ.ـشاهد الـ.ـساخنة التي جمـ.ـعتها بوافي.

صُنـ.ـاع الفيلم حـ.ـصلوا على مـ.ـوافقة الرقابة والتي طـ.ـالبت بتخفـ.ـيف هذه المشـ.ـاهد،

وهـ.ـو ما تم بالفـ.ـعل ولكن بعد عرضه فوجئ مفتـ.ـشو الرقابة بأن هـ.ـناك بعض النـ.ـسخ لم يتم تخـ.ـفيفها، الأمر الذي وضـ.ـع زايد ووافـ.ـي في حـ.ـرجٍ كبير.

تم رفـ.ـع دعـ.ـوى قـ.ـضائية ضد الفنـ.ـانة مـ.ـعالي زايد والفنان مـ.ـمدوح وافي بالتـ.ـحريـ.ـض على الفـ.ـسق والفـ.ـجور ونـ.ـشر الرذيـ.ـلة،

وهـ.ـي عقوبة تصـ.ـل إلى 3 سنوات سـ.ـجن، ولكن بعد اسـ.ـتئناف الحكم حصـ.ـلا على البـ.ـراءة، وتمت مـ.ـعاقبة المنـ.ـتج بالحبس 3 أشرهر مع إيقاف الترنفيذ وتـ.ـغريمه 5 آلاف جنيـ.ـه.

تسـ.ـببت هذه الأزمـ.ـة لمعـالي زايد بحـ.ـالة نفسـ.ـية سـ.ـيئة أبعدتها عن الفـ.ـن، فقد عاشـ.ـت فترة اكتـ.ـئاب وعلّقـ.ـت على الأمر، قـ.ـائلة: “أنا سمـ.ـعتي كفنرانة وإنسـ.ـانة ضـ.ـاعت”

عن louna sh

شاهد أيضاً

قبـ.ـلة حميـ.ـمة بين عبـ.ـدالمنعم عمايري وكنـ.ـدا حنا تغـ.ـضب الجمهور

سـ.ـيطرت حالة من الإسـ.ـتنكار على مـ.ـواقع التواصل الاجتـ.ـماعي، بعد عـ.ـرض البرومو التـ.ـرويجي الـ.ـخاص بالـ.ـفيلم السـ.ـوري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *