3 نصائح عظيمة من الأخصائيين لتتحكّم بنفقاتك خلال الشهر

سمعنا كلنا بإدارة الأموال الشخصيّة، وبضرورة وضع لائحة بالأغراض التي ينبغي شراءها وبالتوفير، إلا أنّ أيّاً من هذا لم يجعلنا نربح رأس مال أو يحوّلنا إلى أغنياء. وما زالت الأموال تهرب من بين أصابعنا كالماء. لذلك سنقدم لكم نصائح من أجل التحكم بالنفقات.

ما العمل إذن ؟ إليكم 3 نصائح لكي لا تقعوا في فخ شراء ما لا تحتاجونه:

1. تخيّلوا:

كيف تجري الأمور؟ يبذل أخصائيو التسويق ما في وسعهم كي ترغبوا في الشراء ما إن يقع نظركم على منتج ما. ووجود غرف القياس في آخر المتاجر ليس محض صدفة وكذلك الأمر بالنسبة إلى وجود البضائع الباهظة الثمن على مستوى النظر. كما أن تسليط الضوء على العروض وأحرف كلمة “حسومات” الواضحة على الواجهات، وبطاقات الزبائن المخلصين، والروائح العطرة والموسيقى هي أيضاً من الحيل المعتمدة.

ما العمل؟

القاعدة الأولى: عليكم ب”الإختبار مع غريب”. هل ترغبون في شراء ثوب ما؟ تخيّلوا شخصاً يحمل ثوبكم هذا في يد والمال الذي ستدفعونه في اليد الأخرى. ما الذي ستختارونه؟ إن كان المال هو ما يجذبكم، فقد لا يكون الثوب ضرورياً إلى هذا الحدّ.

القاعدة الثانية: تخيّلوا نفسكم بعد ستة أشهر وانظروا إلى ما اشتريتموه. إنه ثوب ارتديتموه لمرة واحدة وها هو معلّق في الخزانة. سجّلوا هذه اللحظة واستخدموها لتتخذوا القرار المناسب.

نشّطوا مخيلتكم ولا تتركوا التسرّع يتحكم في قراراتكم من دون ان تجرّبوا الخيارين.

2. لا تحملوا المنتج الذي ترغبون فيه بيدكم:

كيف تجري الأمور؟ يقدّر الناس بشدة الأشياء التي يملكونها وعندما تأخذون غرضاً ما في يدكم، تقررون بطريقة لاواعية أنه لكم فتجدون عندئذ أنّ الثمن الباهظ مبرر تماماً، وتنسون كافة النصائح المتعلقة بالتوفير وتتوجهون إلى الصندوق لدفع ثمن هاتف ذكي لا تحتاجونه.

ما العمل؟

اطلبوا من البائع أن يوضح لكم كيف يعمل الهاتف أو أن يبسط الكنزة التي خطفت قلبكم.

خففوا من مشترياتكم عبر الانترنت. تُظهر الدراسات أنّ الشراء عبر الانترنت يؤدي أيضاً إلى سلوك متهوّر واندفاعي عندما يتعلق الأمر بأشخاص يجدون صعوبة في التحكّم بأنفسهم.

الأهم هو ان تتجنبوا قدر الإمكان إمساك الغرض الذي يعجبكم بيدكم.

3. اتجهوا نحو اليسار:

كيف تجري الأمور؟ تستدير غالبية الزبائن نحو اليمين عندما تدخل إلى متجر ما لأنها تستخدم اليد اليمنى. يدرك أخصائيو التسويق هذا فيضعون المنتجات الأغلى ثمناً في القسم الأيمن من المتجر.

ما العمل؟

الإعداد جيداً لعملية التسوّق: ضعوا اللائحة الشهيرة والتزموا بها فهذا سيجعلكم تعتادون على النظام.

انتبهوا للمنتجات الموضوعة في الرفوف السفلى والرفوف العلوية فهي غالباً ما تكون أقل ثمناً.

لا تستخدموا السلة بل احملوا ما تنوون شراءه بين يديكم. إن كانت اللائحة طويلة بعض الشيء، فيمكنكم أن تستخدموا السلة لكن لا تستعملوا العربة فهي تدفعكم لشراء المزيد.

لا تنسوا أنّ الإعداد هو مفتاح الإستهلاك الرشيد.

عن admin

شاهد أيضاً

لماذا يُشـ.ـار إلى الـ.ـدولار ألامريكـ.ـي بالرمـ.ـز $ ؟

العمـ.ـلة الأشهر في العـ.ـالم .. لمـ.ـاذا يُشـ.ـار إلى الدولار الامريكـ.ـي بالرمـ.ـز $؟ الـ.ـدولار : هو العمـ.ـلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *